وزير الشؤون الإسلامية: الوزارة أتمت استعداداتها من الناحية التوعوية والدعوية للحجاج

أوضح معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد رئيس اللجنة العليا لأعمال الوزارة في الحج والعمرة والزيارة الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، أن برامج الأمانة العامة للتوعية الإسلامية في الحج والعمرة والزيارة لهذا العام تحت عنوان “حج بسلام وأمان 2” التي تم تدشينها اليوم بمقر الوزارة في الرياض تشتمل على العديد من البرامج الدعوية والإرشادية التي تنفذها الوزارة عبر منصاتها الرقمية والقنوات الفضائية والإذاعية.
ورفع الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين ــ حفظهما الله ــ على الدعم الذي تلقاه الوزارة وعلى البذل الكبير تجاه المشاعر المقدسة والأعمال التي تعنى بالحج وخدمة الحجيج.
وقال: “إن الوزارة خطت خطوات جيدة من خلال إقامة هذه البرامج المهمة للحجاج وخدمتهم، حيث تبين لهم عمل الخير وفق منهج الإسلام المعتدل الوسطي الذي ينبذ العنف والغلو والفتن، والوزارة أتمت استعداداتها من الناحية التوعوية والدعوية”.
وأكد معاليه حرص قيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي العهد – حفظهما الله- الحكيمة على الإنسان، وقال: من هذا المنطلق نجد أنه في هذا العام تمت زيادة عدد الحجاج وفق ما يمكن به إقامة الشعيرة وإتاحة الفرصة لأكبر عدد ممكن من المسلمين للحج، وأن هذا الإجراء يجمع عددًا من الأمور وهي تحقيق الرغبة لبعض الحجاج، وتحقيق الأمن والسلامة للحاج من خلال الحرص على صحته وأمنه واستقراره من خلال ما نراه منتشر في العالم من وباء كورونا، وكذلك العناية الفائقة والمتميزة التي تبذلها القيادة لخدمة الحجيج والعناية والاهتمام بهم.
وتشمل برامج الأمانة العامة للتوعية الإسلامية في الحج والعمرة والزيارة على العديد من المحاضرات التي يشارك فيها عدد من أصحاب المعالي والفضيلة أعضاء هيئة كبار العلماء وطلبة العلم، وبرنامجي الركن الخامس وحديث الساعة التي تبث عبر إذاعة الرياض، وبرنامج مناسك الذي يذاع عبر إذاعة القرآن الكريم، ونشر رسائل نصية توعوية وإرشادية عبر الهواتف المحمولة ووسائل التواصل الاجتماعي، والإشراف على الروبوت الآلي، ومشاركة الدعاة في حملات الحجاج، وتركيب شاشات الكترونية في مسجدي عرفات ومزدلفة، وطباعة استكرات إرشادية وتوزيعها على الحملات، وتنفيذ جولات مكثفة على الحملات لمتابعة الدعاة.

Leave a Reply