منظمة التعاون الإسلامي ترحب بعزم المملكة إقامة شعيرة الحج لعام 1442

رحب معالي الأمين العام لمنظمة التعاون الإسلامي الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين بإعلان وزارة الحج عن عزم المملكة إقامة شعيرة الحج لعام 1442، وفق الضوابط والمعايير الصحية، والأمنية والتنظيمية التي تضمن الحفاظ على صحة الحجاج والزوار وتأدية مناسكهم بيسر وسهولة في بيئة آمنة.
وثمن معاليه الحرص الدائم لحكومة المملكة بقيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، رئيس القمة الإسلامية، وسمو ولي عهده – حفظهما الله -، على تمكين ضيوف الرحمن من أداء مناسك الحج والعمرة.
ونوه العثيمين بالرعاية والعناية التي توليها المملكة العربية السعودية، لصحة ضيوف الرحمن وسلامتهم، ونجاحها في الحفاظ على إقامة شعيرة الحج في الموسم الماضي مقدمة العناية القصوى لصحة ضيوف الرحمن وسلامتهم، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية من فيروس كورونا، تحقيقا لمقاصد الشريعة الإسلامية في حفظ النفس .
وأكد أن العناية بضيوف الرحمن تأتي ضمن النهج الذي عكفت حكومة خادم الحرمين الشريفين على اتباعه منذ منحها الله شرف خدمة الحرمين الشريفين، مشيدا في الوقت ذاته بالقدرات الكبيرة التي تملكها المملكة لتنظيم شعيرة الحج في ظل ظرف وباء كورونا الذي ابتلي العالم به أجمع.

واس

Leave a Reply