سمو أمير المنطقة الشرقية ونائبه يتلقيان الجرعة الأولى من لقاح كورونا

تلقى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، وصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية اليوم، الجرعة الأولى من لقاح كورونا إعلاناً عن بدء حملة التطعيم بلقاح كورونا في المنطقة الشرقية.


ورفع سمو أمير المنطقة الشرقية الشكر لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد – حفظهما الله -، على ما يلقاه المواطنون والمقيمون في المملكة من رعايةٍ واهتمام، مؤكداً أن اللقاح آمن، والنتائج محلياً وعالمياً مطمئنة، موجهاً في الوقت نفسه “ننصحه به ولا نُجبر”، سائلاً الله السلامة للجميع.
وقد شهد صباح اليوم انطلاق أعمال مركز لقاحات كورونا في المنطقة الشرقية، وبدء حملة التطعيم بلقاح كورونا، وذلك في مركز لقاحات فيروس “كورونا” المستجد في مركز المعارض الدولية بالظهران.
بدورها دعت ” وزارة الصحة” المواطنين والمقيمين بالمبادرة للتسجيل، لأخذ اللقاح حفاظاً على صحتهم وسلامتهم، من الإصابة بالفيروس، مجددةً تذكير الجميع بمجانية اللقاح، إنفاذاً لتوجيهات القيادة الرشيدة، مؤكدة مأمونية اللقاح وفاعليته، واجتيازه مراحل اختبار اللقاح بفاعلية وحدوث استجابة مناعية قوية وأجسام مضادة مستمرة.
وأوضحت “الصحة” أنه مركز المعارض الدولية بالظهران تم تجهيزه ليكون المقر لحملة التطعيم ضد كورونا، بعد أن جرى تهيئة المركز بطريقة تسمح باستقبال أعداد كبيرة وبطريقة منظمة من خلال تجهيز (84) غرفة لتلقي اللقاحات التي يديرها نخبة من الكوادر والأطقم الطبية المتخصصة، ويُعد مركز المنطقة الشرقية ثالث مركز في مناطق ومحافظات المملكة بعد الرياض وجدة لتلقي اللقاح.

Leave a Reply