«الداخلية»: إحباط عمليات تسلل تجاه عرفات

أعلن المتحدث باسم وزارة الداخلية العقيد طلال الشلهوب أن الجهات الأمنية استطاعت إحباط أكثر من عملية تسلل إلى داخل المشاعر المقدسة، وتحديدا أمس، تجاه مشعر عرفات، مشددا على أن الوزارة لن تتوانى في منع غير المصرح لهم بأداء الحج من الوصول إلى المشاعر المقدسة تحقيقا للأهداف الأمنية المرسومة، التي تكفل سلامة وصحة وأمن الحجاج.

وبين في المؤتمر الصحفي، الذي عقد مساء أمس في غرفة العمليات الإعلامية بمكة، أن الخطط الأمنية لموسم حج هذا العام تسير وفق ما وضعت عليه ومن أجله، حيث سجلت خطط السير الخاصة بتفويج الحجاج إلى مشعر عرفات أمس نجاحا باهرا وسجلت وقتا قياسيا، وخلت من أي اختناقات مرورية قد تتسبب في تأخير وصولهم.

من جهته، أوضح المتحدث باسم وزارة الصحة الدكتور محمد عبدالعالي أن الوزارة استقبلت منذ بدء الموسم ٤٨٥ زيارة للعيادات الصحية، حيث جرى إثر ذلك تنويم ١٨ حالة مرضية، في حين تم تقديم الخدمة الطبية لـ١٧ حالة أصيبت نتيجة الإجهاد، وتم نقل ١٨٨ حالة للطوارئ، فيما تم إجراء ٥ عمليات قسطرة قلبية. وأكد عبدالعالي عدم تسجيل أية حالة إصابة أو اشتباه لفايروس كورونا بين الحجاج أو العاملين، وكذلك عدم وجود أي إصابة ناتجة عن الأمراض الوبائية الأخرى.

من ناحيته، أعلن المتحدث باسم وزارة الحج المهندس هشام سعيد نجاح خطط الوزارة في تصعيد الحجاج إلى مشعر عرفات التي استغرقت نحو ٤ ساعات فقط، حيث اكتملت عملية التصعيد إلى مشعر عرفات في تمام الساعة التاسعة صباحا أمس بيسر وسهولة.

وأشار سعيد إلى أنه تم توزيع الحجاج في عرفات على ٤ نطاقات، كل نطاق محدد بلون مختلف، وذلك كإجراء تنظيمي يساعد على معرفة أماكن سكنهم ويسهل من تنقلهم وتقديم الخدمة اللازمة لهم. وردا على سؤال لـ«عكاظ» حول التجربة الجديدة في نقل أمتعة الحجاج، أفاد قائلا: «إن مثل هذه التجارب متجددة ومستمرة من أجل التحسين وتقديم أفضل الخدمات».

عكاظ

Leave a Reply