أمانة الرياض تكثف جولاتها الرقابية في نطاق 63 بلدية للحد من انتشار كورونا

كثفت أمانة منطقة الرياض جولاتها الرقابية على المنشآت التجارية في نطاق 63 بلدية للتحقق من الالتزام بالإجراءات الوقائية والضوابط الصحية المقررة من قبل الجهات المختصة للحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، وتوفير بيئة آمنة للسكان.
وتتضمن الجولات الرقابية تحقق المراقبين من التزام العاملين والمرتادين بارتداء الكمامات، ووضع ملصق على الأبواب الخارجية يوضح إلزامية لبس الكمامة للزبائن، والتعقيم المستمر للأسطح التي تتعرض للملامسة المتكررة، وتوفير معقمات بأعداد كافية وفي أماكن بارزة داخل المنشأة، إلى جانب تأكدهم من تقيد المطاعم والكافيهات بتغليف طلبات السكان جيدًا قبل تسليمها لمندوبي التوصيل لضمان نقلها بطريقة صحية وآمنة.
وأكدت الأمانة أن كافة المنشآت ملزمة بتحديد مواقع وقوف الزبائن من خلال علامات أرضية تضمن التباعد الجسدي، إضافة إلى أهمية تنظيم المرتادين بطريقة تمنع التزاحم، والمبادرة بالتوقف عن استقبال الطلبات في حال تزايد الأعداد لحماية السكان من انتقال العدوى.
كما كثفت الأمانة جولاتها الرقابية على مساكن العمالة للتأكد من مطابقتها للاشتراطات الصحية، وتوفر وسائل التعقيم والتهوية المناسبة، وأشعرت ملاك المساكن المخالفة بضرورة المسارعة في معالجة الملاحظات في مهلة لا تتجاوز اليومين لتفادي تطبيق العقوبات النظامية الصارمة.
وثمنت أمانة منطقة الرياض تعاون أصحاب المنشآت والسكّان في الحفاظ على سلامة المجتمع، والتقيد بالإجراءات الصحية للحد من تفشي الفيروس، مؤكدة أن الالتزام بالضوابط والتعليمات واجب وطني، متمنية السلامة للجميع.

Leave a Reply